تفاصيل الخبر
التاريخ: 09/05/2015
«أطباء الأسنان»: استثنائنا من «البديل الإستراتيجي» أو التصعيد

تحت شعار «لا للبديل الإستراتيجي للأطباء.. الأطباء خط أحمر» أقامت جمعية أطباء الأسنان الكويتية أمس الأول وقفة احتجاجية حضرها أعضاء مجلس الإدارة وعدد كبير من الأطباء بمقر الجمعية بدار المهن الطبية بمنطقة الجابرية، حيث اجتمع الأطباء لساعات تمت خلالها مناقشة مشروع البديل الإستراتيجي وتأثيره على الأطباء كما تمت مناقشة الخطوات التي ستتخذها الجمعية ان تم إقرار المشروع.
ومن جانبها، أكد رئيس جمعية أطباء الأسنان الكويتية د.سامي المانع ان الوقفة الاحتجاجية جاءت لرفض مشروع «البديل الإستراتيجي».
وقال: أعلنا لجموع الأطباء الذين حضروا الوقفة الاحتجاجية كل الخطوات التي قمنا بها منذ سمعنا عن هذا المشروع، وكذلك الخطوات القادمة وكل الأمور بالتفصيل.
وأضاف: قامت الجمعية وعقب معرفة المشروع والبحث فيه للإلمام بكل جوانبه التي وجدنا انها تضر بمصالح الأطباء بالإعلان عن موقفنا الرافض منه في كل وسائل الإعلام، وهذا الموقف كان له صدى واسع، كما حضرنا اجتماع لجنة الموارد البشرية وطرحنا خلاله وجهة نظرنا ووقفنا على وجهة نظر اللجنة، كما شاركنا في العديد من الندوات التي تناقش هذا المشروع وتفنده، وكذلك لنا مشاركات مقبلة واجتماعات منها لقاء مع وزير الصحة الثلاثاء المقبل، كما ستستمر اجتماعاتنا مع لجنة الموارد البشرية.
وأردف: موقفنا واضح وهو استثناء الأطباء كاملا حتى الأطباء الجدد القادمين بالطريق، من هذا البديل الاستراتيجي الموجود حاليا والذي شاهدناه جميعا، وان أصبح هناك شيء آخر وتم طرحه، فإن هذا أمر آخر، ولكن الموجود حاليا يجب استثناء الأطباء منه تماما والا التصعيد في اتجاه الاعتصام والإضراب المبرمج.
والأيام القادمة سنستمر في اجتماعاتنا التشاورية مع الأطباء متى دعت الحاجة، كما سنطرق أبواب كل المسؤولين.
وعن دعم أطباء للجمعية أكد ان الأطباء يلبون النداء، حيث يحضرون الاجتماعات ويسوقون للفكرة وتوحيد الموقف بين الأطباء ويدعمون كل الخطوات بشكل واسع.
وفيما يختص بتوقعاته لإقرار البديل الإستراتيجي أكد ان هناك بالفعل ما يسمى البديل الاستراتيجي ولكنه لن يكون بالصورة التي تم الإعلان عنها ولكن هناك تغييرات ستطرأ، وتكون لتحسين المشروع الذي طرح، وقال في اعتقادي قد تتغير بعض النقاط التي تحرك عليها المجتمع والمجمعيات المهنية.
ومن جانبه، قال أمين عام جمعية أطباء الأسنان الكويتية د.محمد دشتي ان مجلس إدارة جمعية أطباء الأسنان بالتعاون مع الجمعية الطبية الكويتية علما بالمشروع الجديد وبشكله الحالي والذي نرفضه ولا نتوافق معه لأنه يسبب أضرارا للأطباء، حسب اطلاعنا على الموضوع، ولهذا سعينا في الكثير من الاتجاهات سواء لأعضاء مجلس الأمة أو لجهات حكومية مثل وزارة الصحة وغيرها، إلا أنه للأسف ما لمسناه أنه لا يوجد من يلم بالموضوع بشكل كامل، الى أن اجتمعنا بلجنة الموارد البشرية بمجلس الأمة، وكنت أمثل الجمعية بحضور الاجتماع، والذي خلاله لم يوضحوا القانون وتفاصيله وما يترتب على تطبيقه للأطباء، وإنما قالوا ان الهدف، كما نشر بالوسائل الإعلامية انه لتحقيق العدالة بين موظفي الدولة حملة نفس المراتب العلمية.

المصدر:
طباعة ارسل الي صديق المشاهدات ( 1134 )

التعليقات
  • VhHxc1 http://www.FyLitCl7Pf7kjQdDUOLQOuaxTXbj5iNG.com
الاسم
 
البريد الالكتروني
   
عنوان التعليق
 
التعليق